×

إيران.. هيئات "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" بالمدارس

إيران.. هيئات "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" بالمدارس

الكاتب: وليد قطب

إيران.. هيئات "الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" بالمدارس

أعلن مساعد الشؤون الثقافية في وزارة التربية والتعليم الإيرانية، علي رضا كاظمي، عن تشكيل "هيئات للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر"، وتفعيل دورها في المدارس والدوائر الإيرانية.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا" عن كاظمي قوله، إن هذه الهيئات تعمل على 3 برامج للمدارس الابتدائية والثانوية وكذلك للعائلات تتحمور حول "الصدق" و"العمل والمثابرة" و"بر الوالدين".

كما يعمل أعضاء الهيئات على تعليم مبادئ الأمر بالمعروف ونشره في المدارس والدوائر، بحسب المسؤول الإيراني.

ويأتي تفعيل دور هذه الهيئات في حين انتشرت خلال الآونة الأخيرة ظاهرة الهجوم على رجال الدين الذين يترأسون غالباً هيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، من قبل مواطنين مستائين من دور رجال الدين في الفساد والهيمنة على السلطة والثروة والوظائف والفرص في البلاد على حساب الفئات المهمشة في البلاد.

وفي أواخر يناير/كانون الثاني، هاجم شاب اثنين من الملالي (رجال الدين) وأصابهما بجروح، تم نقلهما على إثرها إلى المستشفى، وذلك بعدما نصحاه في الشارع على مبدأ الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وفي يوليو/حزيران الماضي 2017، قام شاب بالهجوم على رجل دين ووجه له عدة طعنات بالسكين وهو يهتف بأن عمله هذا "أمر بالمعروف" و"تخليص الناس من ظلم الملالي" وذلك في إحدى محطات مترو طهران، الأمر الذي استدعى تدخل الشرطة التي أطلقت النار على المهاجم وأردته قتيلا على الفور.

وفي حادثة مشابهة شمال شرق البلاد، في نفس الفترة، أوضح قائد قوى الأمن الداخلي في محافظة خراسان الرضوية، أن 8 أشخاص اعتدوا على رجل دين يعمل خطيباً، في شارع رازي بمدينة نيسابور وأصابوه بجروح بالسكاكين.

كما زادت الهجمات عقب الاحتجاجات الشعبية الأخيرة على رجال الدين باعتبارهم العمود الفقري لنظام ولاية الفقيه في ظل استمرار مظاهر الاحتجاج الشعبي ضد النظام.

وكان المتحدّث باسم جمعية "رجال الدين" في إيران، غلام رضا مصباحي مقدم، قد حذر من ازدياد ظاهرة طعن رجال الدين بالسكاكين في الشوارع من قبل مواطنين مستائين.