×

خامنئي: الأزمة الاقتصادية سببها الحرب الإعلامية

خامنئي: الأزمة الاقتصادية سببها الحرب الإعلامية

الكاتب: وليد قطب

خامنئي: الأزمة الاقتصادية سببها الحرب الإعلامية

أرجع المرشد الإيراني "علي خامنئي" الأزمة الاقتصادية التي تمر بها بلاده بما فيها انهيار العملة المحلية إلى الحرب الإعلامية التي يشنها "الأعداء" دون التطرق إلى الفساد والاحتجاجات الشعبية والضغوط الخارجية المتمثلة بالعقوبات الأميركية.

ووفقا لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، فقد أكد خامنئي في كلمة له الخميس لدى استقباله أعضاء مجلس خبراء القيادة الإيرانية، أن "هدف الحرب الإعلامية هو بث اليأس والتشاؤم لدى الشعب الإيراني تجاه الأجهزة المسؤولة وتضخيم المشاكل الاقتصادية في أذهان المجتمع".

وأضاف أن "أهم مسؤولية للشعب والنخب في الظروف الحساسة الراهنة هي التحرك في مسار حفظ وتعميق انسجام الشعب مع الأجهزة الحكومية وتجنب خلق أجواء اليأس والإحباط والشعور بالوصول إلى طريق مغلق"، حسب تعبيره.

ويأتي لقاء خامنئي بأعضاء مجلس الخبراء بعد تصاعد المطالبات لمساءلة المرشد عقب مطالبة مهدي كروبي، أحد زعماء الحركة الخضراء الخاضع للإقامة الجبرية، مجلس خبراء القيادة الإيرانية إلى "مساءلة" المرشد الأعلى علي خامنئي عما آلت إليه أوضاع إيران من تدهور بعد ثلاثة عقود من حكمه.

ونشرت 25 شخصية سياسية بيانا أيدوا فيه مطالب كروبي بإلزام مجلس الخبراء بالتقيد بالقانون وإخضاع المرشد للمساءلة بدل كيل المدائح له.

وكان كروبي قد قال في رسالته المفتوحة التي أثارت ضجة داخل إيران، إن خامنئي قام بتغيير الدستور عام 1989 عقب وفاة الخميني، مؤسس نظام ولاية الفقيه، ليحكم مدى الحياة.