×

نزوح المئات من درعا السورية لأول مرة منذ سنوات

نزوح المئات من درعا السورية لأول مرة منذ سنوات

الكاتب: وليد قطب

نزوح المئات من درعا السورية لأول مرة منذ سنوات

شهدت بلدات "ناحتة" و "مدينة بصر الحرير" في ريف درعا الشرقي حركة نزوح واسعة باتجاه قرى وبلدات ريف محافظة درعا الجنوبي القريبة من الحدود الأردنية والقرى الحدودية لأول مرة منذ سنوات كما غادرت نحو 300 عائلة من مدينة "الحراك" باتجاه الحدود الأردنية والقرى الحدودية.

يأتي هذا النزوح نتيجة تعرض البلدات "لقصف مدفعي وصاروخي" من قبل قوات الأسد والميليشيات الموالية لها التي تتمركز في ريف "السويداء".

حيث طال القصف بلدات "كفر شمس"، و"الحارة"، و"جاسم"، و"نبع الصخر"، و"عقربا"، و"كفر ناسج".

وتشغل محافظة درعا بال نظام الأسد منذ فترة، وكانت هدفه الأول مع تحركه باتجاه الجنوب السوري. حيث استهدفت طائراته مناطق سيطرة فصائل المعارضة، فيما يمضي في الدفع بتعزيزات عسكرية برية استعدادا لهجومه المرتقب.

من جهتها، أشارت صحيفة "وول ستريت جورنال" منذ أيام إلى اندماج عناصر الميليشيات في قطع النظام العسكرية.

وتشير مصادر إلى ارتداء عناصر ميليشيات حزب الله زي النظام لإخفاء انتشارها في الجنوب وذلك بعد تظاهرها بالانسحاب من درعا قبل نحو شهر.