×

علي بعوضة والنبي فوقها والعياذ بالله

علي بعوضة والنبي فوقها والعياذ بالله

الكاتب: جفجاف ابراهيم

علي بعوضة والنبي فوقها والعياذ بالله
بسم الله

من اعجب ما اطلعت عليه من تفاسير الرافضة هذا التفسير العجيب الغريب بل الذي يحط من مقام الصحابي الجليل وأمير المؤمنين علي بن ابي طالب رضي الله عنه.

عند الرافضة تفسير قالوا عنه: هو"تفسير روائي قيِّم "

ويعنون بذلك "تفسير نور الثقلين" للعلامة الشيخ عبد علي بن جمعة العروسي الحويزي الذي ذكروا في ترجمته أنه كان" عالما فاضلا اديبا كاملاً"
وهذا التفسير يعد مرجعا مهما لدى الروافض ولذلك وضعوه في برنامجهم الشهير
المُحقّق القرآني (الإصدار 1.2)

لنرى ما الذي اتى به هذا الحويزي

قال في تفسير قوله تعالى"إِنَّ اللَّهَ لاَ يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلاً مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُواْ فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلاً يُضِلُّ بِهِ كَثِيراً وَيَهْدِي بِهِ كَثِيراً وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلاَّ ألفاسِقِينَ "
البقرة 26

63 - وفيه وأما قوله، ان الله لا يستحيى ان يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها فاما الذين آمنوا فيعلمون انه الحق من ربهم وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثلا يضل به كثيرا ويهدى به كثيرا فانه قال الصادق عليه السلام ان هذا القول من الله رد على من زعم ان الله تبارك وتعالى يضل العباد ثم يعذبهم على ضلالتهم فقال الله عز وجل: (ان الله لا يستحيى أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها).

(1/1)


64 - قال: وحدثني أبى عن النضر بن سويد عن القاسم بن سليمان عن المعلى بن خنيس عن أبى عبد الله عليه السلام. ان هذا المثل ضربه الله لأمير المؤمنين على بن أبى طالب عليه السلام فالبعوضة أمير المؤمنين عليه السلام وما فوقها رسول الله صلى الله عليه وآله، والدليل على ذلك قوله: (فأما الذين آمنوا فيعلمون انه الحق من ربهم) يعنى أمير المؤمنين عليه السلام كما اخذ رسول الله صلى الله عليه وآله الميثاق عليهم له (وأما الذين كفروا فيقولون ماذا أراد الله بهذا مثل يضل به كثيرا ويهدى به كثيرا) فرد الله عليهم فقال: (وما يضل به إلا الفاسقين الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه في على ويقطعون ما أمر الله به أن يوصل يعنى من صله أمير المؤمنين والأئمة عليهم السلام (ويفسدون في الأرض أولئك هم الخاسرون).

فهل يعقل هذا يا روافض يا اشرار يا من تتبجحون بحبكم لآل البيت وعلي رضي الله عنه!!!

جعلتم علي ابن ابي طالب بعوضة تعالى عن هذا امير المؤمنين

وجعلتم مكانة النبي صلى الله عليه وسلم فوق البعوضة والعياذ بالله

وهذا بيان لمن كان له قلب او الق السمع وهو شهيد

(1/2)